+20225161519 [email protected]

أبرز 5 قضايا بيئية يواجهها العالم في 2024.. التغيرات المناخية في الصدارة

قضايا الوقود والغابات والهواء ومياه الشرب والنفايات مازالت تبحث عن حلول 

رؤية تحليلية – د. جميل جورجي:

 على مدار العقود السابقة، لعبت السياسات الحكومية دوراً كبيراً في مجال حماية البيئة، وعلى رأسها قضية التغيرات المناخية، وعلى الرغم من تلك الجهود، ما زال العالم يشهد ارتفاعاً كبيراً فى درجات الحرارة، مما ترتب عليه وقوع العديد من الأحداث المناخية القاسية، من فيضانات مدمرة، وموجات جفاف وحرائق غابات، وغيرها من التداعيات المناخية، التي يشهدها العالم على نحو متواتر، فكل ذلك يدفعنا إلى التركيز والترقب لتلك التحديات البيئية المتوقعة خلال العام الجديد، والتي يجب أن نستعد لمواجهتها، ومن أجل ضمان أننا نسير في الاتجاه الصحيح، للمضي قدماً في مسيرة العمل على إبطاء خطى زحف التغير المناخي وإيقافها، أو تحويلها عكس الاتجاه.

ومع الأخذ في الاعتبار أن العالم بأسره يواجه العديد من القضايا البيئية المباشرة، والتي يُعد بعضها  أكثر إلحاحاً وحساسية فى ذلك التوقيت عن غيرها، وفي هذه السطور، سوف يتم التعرض لأهم المشكلات البيئية، التي يمكن أن تواجهنا خلال عام 2024 وما بعده، على النحو الذي يتيح لنا فهم المجالات التي يجب التركيز عليها، لتحقيق الأهداف التي نصبو إليها، والوصول إلى تحقيق أهدافنا، فما هي المشكلات البيئية التي من المتوقع أن تواجهنا خلال 2024؟

القضية الأولى: الوقود الأحفوري

مازال الوقود الأحفوري، سواءً كان النفط أو الغاز الطبيعي أو الفحم، يمثل مشكلة بيئية على درجة كبيرة من الحرج، إذ يعتبر حرق هذه الأنواع من الوقود للحصول على الطاقة اللازمة لتشغيل المركبات، أو توليد الطاقة الكهربائية، السبب الرئيسي وراء ظاهرة التغيرات المناخية، والتي تتسبب في 75% من انبعاثات الغازات الدفيئة في جميع أنحاء العالم، و90% من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي لكوكب الأرض، ولذلك، إذا أردنا أن نبطئ ارتفاع مستويات الاحترار العالمي دون 1.5 درجة مئوية فوق مستويات ما قبل عصر الصناعة، علينا أن نعمل بجد لخفض انبعاثاتنا الناتجة من الوقود الأحفوري، إلى النصف تقريباً بحلول نهاية 2024.

وعلينا أن ندرك جيداً أن الحاجة الملحة إلى خفض الانبعاثات المتولدة عن الوقود الأحفوري في غضون عقد من الزمان، لابد وأن تجعل من الالتزام بالحد من اعتمادنا على الوقود الأحفوري، القضية البيئية الأكثر إلحاحاً بالنسبة  للدول الصناعية، وللعالم بأسره خلال 2024، وهو ما يتطلب بدوره مساعدة العديد من الصناعات والمستهلكين، كمجموعة كبيرة من وسائل النقل وتوليد الطاقة، كما يتعين في الوقت نفسه، على شركات صناعة السيارات الاستمرار في دفع الخطى قدماً نحو  تطوير المركبات الخضراء، بما فيها السيارات الهجينية، والسيارات الكهربائية، وغير ذلك من أنواع الوقود البديلة، وهو ما يستوجب أن يكون المستهلكون على قدر كبير من الاستعداد لتبني هذه التكنولوجيا.

إلا أن كل ما سبق يستلزم على الصناعات القائمة على توليد وإنتاج الطاقة، الاستمرار في الابتعاد عن محطات الطاقة التي تعمل بالغاز والفحم والنفط، والتحول إلى توليد الطاقة الخضراء والمتجددة، مثل الطاقة الكهرومائية، وطاقة الرياح والطاقة الشمسية، ويمكن للمستهلكين القيام بالدور المنوط بهم، من خلال التحول إلى مقدمي الخدمات، الذين يقدمون خيارات خضراء، إذا كانت متاحة، والأخذ بأيديهم عن طريق تركيب الألواح الشمسية فوق أسطح منازلهم.

القضية الثانية: إزالة الغابات

يتزايد عدد سكان العالم بوتيرة متسارعة، ومع كل زيادة في معدلات النمو السكاني، يتزايد الضغط على موارد الأرض، وترتفع الحاجة إلى استخدام الأراضي في بناء المنازل والطرق، وغيرها من الهياكل، التي تؤدي في الغالب إلى إزالة الغابات، ويؤدي ذلك التحضر للأراضي الحرجية، إلى العديد من العواقب الوخيمة، إذ تعد الأشجار بمثابة بالوعات ومصافي للكربون، حيث تقوم بامتصاصه من الهواء، ومجرد قطعها يعني القضاء على عملية امتصاص الكربون، ومن ثم تفاقم ظاهرة الاحتباس الحراري.

لذلك يتوجب علينا عدم المخاطرة بالقضاء على هذه المصايد الطبيعية، التي تساعد البشر على التخلص من الكربون الزائد عن حاجتهم، والذي يؤدي إلى اختناق بيئة الارض، كما أن تحضر الأراضى الحرجية يؤثر أيضاً على الحياة البرية والنظم البيئية، ومن ثم فقدان التنوع البيولوجي، وهو ما يمكن أن يهدد، في نهاية المطاف، بفناء أنواع معينة، غالبيتها تواجه خطر الاندثار بالفعل.

القضية الثالثة: جودة الهواء

على الرغم من تحسن جودة الهواء على مدار السنوات القليلة الماضية، خاصةً خلال عامي 2021 و2022، لأسباب ترجع في الأساس إلى عمليات الإغلاق التي رافقت تفشي جائحة «كوفيد»، حيث كان تلوث الهواء  أقل فى ثمانية من بين 10 مدن، وفقاً لشبكة «إن سى نيوز»، علاوة على ذلك،  تشير بعض التقديرات إلى أن تحسن جودة الهواء ترجع إلى عام 1980، أى إنها كانت على المسار الصحيح منذ ما يقرب من 40 عاماً.

وتحتاج العديد من الصناعات إلى العمل على التوصل إلى وسائل أكثر كفاءة، تساعد في الحد من الانبعاثات والملوثات الناتجة عن المركبات والمنشآت الصناعية، وهو ما يتطلب أيضاً استمرار المستهلكين في دفع الصناعات التي تدعم هذه الجهود، ويجب أن يكون المستهلكون على استعداد لتبني وسائل النقل منخفضة الانبعاثات.

القضية الرابعة: مياه الشرب

تؤكد مشكلات تلوث المياه في مختلف بلاد العالم، حتى المتقدمة منها، أن هذه القضية مازالت قضية حيوية، وتسهم في ذلك البنية التحتية المتهالكة، التي تؤدي التغيرات المناخية إلى تدهورها بفعل الفيضانات الشديدة، التي تزيد الضغوط على المرافق القديمة، وتسرب مياه الأمطار والصرف المحملة بالسموم، إلى شبكات مياه الشرب، مما يجعلها غير صالحة للاستهلاك الآدمي بل والحيواني أيضاً.

القضية الخامسة: النفايات

يؤدي تزايد النمو السكاني في العالم إلى زيادة الاستهلاك، ومن ثم زيادة إنتاج المخلفات، ووفق إحصائيات وكالة حماية البيئة الأمريكية، فإن المواطن العادي ينتج عنه 4.9 رطل من المخلفات الصلبة يومياً، وعلى الرغم من تدوير بعض هذه المخلفات، وإنتاج السماد، فإن ما يقرب من 50% من هذه النفايات، أي أن 146 مليون طن، يذهب إلى المدافن الصحية، وهذه النفايات قد تتحلل وينتج عنها غاز الميثان، والذي يُعد أسوأ بحوالي 80 مرة من ثاني أكسيد الكربون على المناخ العالمي.

situs togel deposit qris prediksi togel terbaru prediksi togel akurat pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pascol4d pucuk4d pucuk4d pucuk4d pucuk4d pucuk4d pucuk4d pucuk4d pucuk4d pucuk4d pucuk4d dvtoto dvtoto dvtoto dvtoto dvtoto pucuk4d bobatoto ltdtoto rtp ltdtoto ltdtoto ltdtoto ltdtoto ltdtoto sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel sontogel ltdtoto batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d batak5d bandar togel macau licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d licin4d amavi5d amavi5d amavi5d amavi5d amavi5d amavi5d amavi5d amavi5d amavi5d amavi5d amavi 5d amavi 5d amavi 5d sesetoto sesetoto sesetoto sesetoto sesetoto sesetoto sesetoto sesetoto sesetoto sesetoto sesetoto kari4d kari4d kari4d kari4d kari4d kari4d kari4d kari4d kari4d ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto ayamtoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto komisitoto kuatoto kuatoto kuatoto viortoto viortoto viortoto viortoto viortoto viortoto viortoto viortoto viortoto viortoto vivobetting koko4d koko4d kokotogel hajitoto hajitoto hajitoto hajitoto hajitoto hajitoto hajitoto hajitoto petatoto petatoto petatoto scatter hitam bandar toto macau toto macau situs toto situs toto toto macau slot gacor slot qris