شاشة “شمسية” لحماية الحاجز المرجاني العظيم

تمكن فريق من العلماء في أستراليا من تطوير شاشة فائقة الرقة، لحماية الحاجز المرجاني العظيم، الذي يُعد أكبر تجمع للشعاب المرجانية في العالم، من خطر التدهور أو الانقراض.

وابتكر علماء من المعهد الأسترالي لعلم الأحياء البحرية “شاشة شمسية” فريدة، لحماية الحاجز المرجاني العظيم، تم تصنيعها من “كربونات الكالسيوم”، على أن يتم وضعها على سطح الماء، على ارتفاع بضعة أمتار فوق الشعاب المرجانية، لحماية هذه المحمية الطبيعية من التعرض لأشعة الشمس بشكل مباشر.

ويبلغ سمك هذه الشبكة “الشاشة الشمسية”، أقل من سمك شعرة الإنسان بنحو 50 ألف مرة، وتعمل على تقليل أشعة الشمس المتساقطة على الشعاب المرجانية، لخفض خطر تدمير بيئتها الطبيعية بنسبة 30 في المئة.

ويعدّ برنامج حماية الحاجز المرجاني العظيم من الجوانب الهامة في الاقتصاد الأسترالي، كونه أحد المعالم السياحية الكبرى في أستراليا، ويجذب عشرات الآلاف من السياح سنوياً.