طلاء قاتل للبكتيريا لمكافحة العدوى بالمستشفيات

الحفاظ على نظافة منشأة كبيرة، مثل المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية، خالية من أي ملوثات بكتيرية، أمر شغل كثيراً من المهتمين طويلاً، باعتباره مهمة ليست سهلة، وهو ما دفعهم إلى البحث عن تقنيات جديدة يمكنها أن تساعد على بقاء المستشفيات نظيفة لأطول فترة ممكنة، بما يخدم العاملين فى تلك المنشآت والمرضى على حد سواء.

وهذا ما دفع شركة “شيروين ويليامز” الأمريكية إلى إنتاج نوع جديد من الطلاء يمكنه قتل العديد من أنواع البكتيريا، بما يضمن الحفاظ على نظافة جدران وأرضيات المستشفيات لأطول فترة ممكنة، قد تمتد لأربع سنوات، أطلقت عليه اسم “درع الطلاء” أو Paint Shield، حيث تقوم الميكروبات الموجودة في الطلاء بالقضاء على البكتيريا المسببة للعدوى بعد ساعتين فقط.

وأكدت الشركة، في بيان لرئيسها التنفيذي، كريس كونور، أن “درع الطلاء هو أحد أهم الطفرات التكنولوجية في آخر 150 سنة، عن طريق قتل مسببات العدوى على الأسطح المدهونة، كما وصفه بأنه “نهضة غيرت قواعد اللعبة في تكنولوجيا الطلاء”، حيث يمكنه قتل 99.9% من أنواع البكتيريا، مثل “المكورات العنقودية” MRSA، المقاومة لـ”الميثيسيلين”، والمسئولة عن “البكتيريا القولونية” E-Coli.

وبينما تشير بيانات المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها CDC، إلى أن 4% من المرضى يلتقطون نوع واحد على الأقل من العدوى، أثناء تلقيهم الرعاية الصحية في المستشفيات، قالت الشركة إنها كانت تعمل بجد مع العلماء وخبراء علم الأحياء المجهرية، من أجل إنتاج “درع الطلاء”، الذي من المتوقع أن يكون متاحاً للاستخدام اعتباراً من هذا العام.