الإتحاد الأوروبي يطلق منصة “أوديسا”  لتطوير ونشر أنظمة الرصد المتكاملة في البحر المتوسط

الإتحاد الأوروبي يطلق منصة “أوديسا” لتطوير ونشر أنظمة الرصد المتكاملة في البحر المتوسط

التعليقات على الإتحاد الأوروبي يطلق منصة “أوديسا” لتطوير ونشر أنظمة الرصد المتكاملة في البحر المتوسط مغلقة
article by: at: 6th يوليو 2017 under: غير مصنف

اضحت المعلومات هى المدخل الحقيقى للمستقبل ، ومن ثم تحقيق مزيد من التطور لحياة البشر فى كل مكان .

وفى مجال البيئة يكتسب الامر مزيدا من الاهمية نظرا لتعدد مناحيها وكذا اهميتها ، ومنها البيئة البحرية بشكل محدد، حيث تتعد جهات الحصول على بياناتها والمعلومات المطلوبة عنها.

في هذا السياق وفي إطار التعاون المتوسطي قامت مبادرة أفق 2020 بتمويل مشروع أوديسا ليلبي حاجة أساسية في الحصول على المعلومات حول بيئة المتوسط.

“أوديسا” هو مشروع ممول من الإتحاد الأوروبي يهدف إلى تيسيير الوصول والتشغيل للبيانات البحرية المتوسطية للمستخدمين النهائيين المتعددين.

كما يهدف إلى تطوير وتشغيل منصة قابلة للتشغيل المتبادل وفعالة من حيث التكلفة تقوم بدمج  شبكات أنظمة الرصد والإستشعار.

وتقوم منصة أوديسا بجمع المعلومات من قواعد البيانات التي تحتفظ بها الوكالات والسلطات العامة والمؤسسات البحثية والجامعات. ويهدف المشروع الذي يمتد على مدى خمس سنوات إلى جعل البيانات البحرية المتوسطية سهلة المنال ومصممة خصيصا لتلبية احتياجات العديد من المستعملين النهائيين في القطاع البحري، وشمل ذلك مزارع الرياح، وتربية الأحياء المائية، والطاقة المحيطية، واستخراج النفط والغاز، والكابلات البحرية، والموانئ والشحن، والسياسات وغيرها.

ويعمل المشروع الدولي التعاوني على وضع منصة تدمج البيانات الموجودة بالمعلومات التي تنتجها المراصد الساحلية وأجهزة الاستشعار الجديدة الموجودة في البحار والنماذج البيانية للمحيطات وتطبيقات الهاتف المحمول.

وقد قدم الاتحاد الأوروبي للائتلاف الدولي لبرنامج أوديسا مبلغ 8.4 مليون يورو لتطوير منصة فعالة من حيث التكلفة وقابلة للتشغيل المتبادل، وتقوم بالدمج الكامل لشبكات أنظمة المراقبة والتنبؤ عبر حوض البحر المتوسط.

وسيقوم مشروع أوديسا بتطوير شبكة من المراصد الساحلية، ونشر أجهزة استشعار جديدة في مواقع عدة بالبحر، واستخدام النماذج البيانية للمحيطات، وإدماج تطبيقات الهاتف المحمول  الموجودة للمواطنين والعالم، كما سيتم تطبيق خوارزميات (نظم الحلول الحسابية) المتقدمة لتجانس ودمج كميات كبيرة من البيانات من أجل تقديم خدمات المعلومات.

وستوفر منصة أوديسا – من خلال بوابة عامة – خدمات المعلومات عند الطلب، بما في ذلك التنبؤات، ويشمل المشروع بناء القدرات لتحقيق أقصى استفادة من خدمات المعلومات من أجل خلق فرص تجارية وبحثية عبر حوض البحر المتوسط.

ينفذ مشروع اوديسا بقيادة جامعة ديموقريتوس تراقيا (DUTH)باليونان، وبتمويل من مبادرة أفق 2020، والبرنامج الإطاري للبحوث والابتكار بالاتحاد الأوروبي.

وقد صرح البروفيسور جورجيوس سيلايوس من جامعة “DUTH” والذي ينسق لمشروع “أوديسا”أنه قد تمت تحديد الاحتياج الحقيقي لمواءمة النظم الموجودة لرصد الأرض والعاملة حول البحر المتوسط وتحديث القدرات التشغيلية للنماذج البيانية للمحيطات” . ويدعم المشروع تنفيذ سياسة الإتحاد الأوروبي، وبالتالي تحسين قابلية التشغيل البيني في الرصد وتعزيز خلق فرص عمل زرقاء”.

ويتألف تحالف مشروع  أوديسا من 28 منظمة شريكة من 14 دولة من دول الاتحاد الأوروبي وخارجه عبر البحر المتوسط، ويضم الاتحاد معاهد البحوث والجامعات وصناع السياسات والمنظمات غير الحكومية والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم.

Comments are closed